مؤسسة ومتحف محمود درويش
الشاعر الأعمال الكاملة
المتحف أنشطة وفعاليات الإعلام
ركن الهدايا
مؤسسة محمود درويش
اتصل بنا
En

"نجوم البوكر .. " مبدعون في حضرة درويش"

رام الله- خاص لـالقدس دوت كوم / كان لزيارة الكاتب الكويتي سعود السنعوسي صاحب رواية "ساق البامبو"، الرواية الفائزة بالجائزة العالمية للرواية العربية (البوكر) للعام 3013 الأثر الكبير على جمهور قراء الروايات في فلسطين.

وكان متحف محمود درويش استضاف الكاتب السنعوسي في منتصف شهر شباط الماضي ضمن فعالية "مبدع في حضرة درويش" وقد اكتظ المتحف بمحبي ومتابعي السنعوسي الذي عبر عن سعادته بهذه الزيارة حيث انها المرة الأولى التي يزور فيها فلسطين، وقال: منذ زيارتي إلى فلسطين وأنا أعيش حالة من الدهشة، حيث يتم التعامل معي كنجم .. لم أتوقع أن تكون روايتي قد سبقتني إلى فلسطين، واحتلت شيئاً من عقولهم وقلوبهم.. هذا أمر مدهش .. في العادة هذا النوع من الاستقبالات تحدث مع النجوم من الفنانين أي الممثلين أو المطربين، أما مع روائي فهو أمر نادر، وهذا يؤكد أن الشباب الفلسطيني شباب قارئ بامتياز، وهو ما لمسته في الأمسية التي احتضنها متحف محمود درويش، الذي أعتبر ان مشاركتي في حضرته جائزة أخرى تضاف إلى "البوكر".

وكشف السنعوسي وقتها: كانت المفاجأة الأولى أن تمت التصفية وكانت روايتي من بين 16 رواية تضمنتها القائمة الطويلة للبوكر في العام الماضي ... حقيقة لم اتوقع ان انتقل إلى القائمة القصيرة للجائزة، لأن المنافسة كانت مع روائيين عرب لامعين مثل الجزائري واسيني الاعرج والفلسطيني ابراهيم نصر الله وغيرهما، ولكن عند انتقال روايتي لتنافس ضمن القائمة القصيرة كانت فرحتي كبيرة وتوقعت الفوز بالمركز الأول.

وحول هذا الموضوع يقول سامح خضر مدير متحف محمود درويش: نتابع في المتحف باهتمام كبير الأعمال المرشحة لجائزة البوكر، ونسعى من خلال متابعتنا لاهتمامات قراء الرواية في فلسطين إلى دعوة المرشحين الذين يصلون إلى قوائم البوكر النهائية سواء أكانت الطويلة أم القصيرة.

وأضاف: سبق وأن استضاف المتحف بعضاً ممن ووصلوا للقوائم القصيرة او الطويلة لجائزة البوكر مثل ابراهيم نصر الله وواسيني الاعرج أو من فازوا بها فعلاً مثل سعود السنعوسي والذي جاءت دعوته بعد أن فاز بالبوكر في العام 2013.

ويؤكد خضر أن الاهتمام كان كبيراً من قبل جمهور المتحف والمتابعين للحركة الروائية على الساحة العربية بزيارة سعود السنعوسي. فمنذ أن أعلنا عن رغبة المتحف في استضافة سعود السنعوسي والاتصالات لم تتوقف من جمهور المتحف للاستفسار عن موعد الزيارة ومدة الاقامة وخريطتها، وغيرها من التفاصيل.. هذا لم يُكن ليس على المستوى الشعبي وانما ايضاً على المستوى الرسمي أيضاً، حيث استقبل الرئيس محمود عباس (ابو مازن) سعود السنعوسي وابدى اعجابه بروايته وبزيارته إلى فلسطين.

وأكد خصر على نية المتحف دعوة كتاب وأدباء آخرين على صله بجائزة البوكر، خلال الفترة القادمة، ممن يستطيعون زيارة فلسطين، و"ان كنت أتمنى على المستوى الشخصي أن استضيف الكاتب والروائي السوري خالد خليفة لإعجابي الكبير برواياته "مديح الكراهية"، وروايته المرشحة حاليا ضمن القائمة القصيرة لجائزة البوكر العربية لهذا العام "لا سكاكين في مطبخ هذه المدينة".

ومن الجدير بالذكر ان الجائزة العالمية للرواية العربية (البوكر)، تأسست في ابو ظبي بدولة الامارات العربية المتحدة العام 2007، تمنح في مجال الرواية، حيث يتم ترشيح ست روايات لتتنافس فيما بينها على الجائزة ... وتمنح الرواية الفائزة مبلغ خمسين الف دولار أميركي، بينما يحصل كل روائي من المرشحين للقائمة القصيرة على مبلغ 10 آلاف دولار اميركي.

وتتنافس لهذا العام على "بوكر" 2014، ستة روائيين هم: الروائي السوري خالد خليفة عن روايته "لا سكاكين في مطابخ هذه المدينة"، والروائي العراقي أحمد سعداوي عن روايته "فرانشكتاين في بغداد"، والروائي المغربي يوسف فاضل عن روايته "طائر أزرق يحلق معي"، والروائية العراقية إنعام كجه جي عن روايتها "طشارى"، والروائي المغربي عبد الرحيم الحبيبي عن روايته "تغريبة العبدي"، والروائي المصري أحمد مراد عن روايته "الفيل الأزرق". 

 

بقلم : بديعة زيدان.

المصدر:
القدس دوت كوم
08/03/2014

Close
تصميم وبرمجة انترتك - تصوير أسامة السلوادي
بدعم من : اللجنة الوطنية الفلسطينية للتربية والثقافة والعلوم